أخنوش يطالب وزارء حكومته الأخذ بعين الاعتبار الأزمة الحالية خلال إعدادهم لميزانيات القطاعات التي يشرفون عليها

هيئة التحرير6 أغسطس 2022آخر تحديث : السبت 6 أغسطس 2022 - 10:45 صباحًا
هيئة التحرير
أخبار وطنية
أخنوش يطالب وزارء حكومته الأخذ بعين الاعتبار الأزمة الحالية خلال إعدادهم لميزانيات القطاعات التي يشرفون عليها

الإعداد لمشروع مالية 2023، يتم في ظرفية اقتصادية صعبة، تحكمها موجة الغلاء التي تضرب العالم، وشح التساقطات المطرية ببلادنا.

وفي هذا الصدد، راسل عزيز أخنوش، وزراء حكومته، داعيا إياهم إلى الأخذ بعين الاعتبار الأزمة الحالية، خلال إعدادهم لميزانيات القطاعات التي يشرفون عليها، مشددا على ضرورة التقليص إلى أقصى حد من النفقات الثانوية.

مراسلة أخنوش طالبت الوزراء بتخفيض ميزانية شراء السيارات الجديدة، وكذا العمل على الاقتصاد في استهلاك الماء والطاقة الكهربائية وتعويض هذه الأخيرة بالطاقات المتجددة قدر الإمكان، بالإضافة إلى تقليص نفقات النقل والتنقل داخل وخارج المملكة، ومصاريف الاستقبال وتنظيم الحفلات والمؤتمرات والندوات، وكذا نفقات الدراسات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة